fbpx

100 Days of Rejection & WOW Moments !! – مائة يوم من الرفض و لحظات السعادة

طفل في السادسة من عمره تعرَض لموقف محرج في المدرسة أمام أصدقائه و معلمته، الموقف ده فضل مأثر عليه لحد سن الثلاثين و سبَب ليه عقدة الخوف من الرفض Fear of Rejection
لدرجة إنه في بدايات عمله الوظيفي كان بيتخوًف من عرض أي فكرة جديدة أو اقتراح على رؤسائه و أيضاً تخلى عن حلمه في إنه يصبح رائد أعمال Entrepreneur و ينشئ شركته الخاصة.
و لما بدأ يتغلًب على خوفه و أنشأ الشركة فعلاً و كان فيه فرصة استثمارية لشركته الناشئة اتقدًم ليها، بس للأسف تم رفضه و رفض شركته، و هنا رجعت ليه ذكريات مشكلته السابقة : الخوف من الرفض، و حس إنه حايف يكمًل و هيتخلًى عن حلمه.
 
 
و لكن فكًر و قرًرً إنه قبل ما يستسلم أو يحاول تاني لازم يتغلًب على مشكلته الأساسية في الحياة و هي الخوف من الرفض و اللي في اعتقاده هي سبب كل مشاكله و تأخره في الحياة العملية.
بدأ يبحث في الموضوع و بعد بحث كثير وجد إن أفضل فكرة للتغلب على الخوف من الرفض هي التعرَض للرفض مرات عديدة عشان يكتسب مناعة و يبقى الموضوع عادي بالنسبة ليه و مش مخيف.
اقتنع بالفكرة جداً و قرر يبدأ في تنفيذها لمدة 100 يوم كامل و سماه
 Days Rejection Therapy
و فيها هيروح أماكن عامة و يطلب طلبات غريبة من ناس ما يعرفهاش عشان يرفضوا و يتعوًد على الرفض، قام بتصوير كل الأيام و المواقف في مدونته المصورة على اليوتيوب، و في الآخر كان ليه Talk جميلة و عمل كتاب بيتكلم فيه عن نتائج ال100 يوم دول و اتعلًم منه ايه.
.
دي القصة باختصار طيب هنستفيد منها ايه بقى ؟ في نقتطين مهمين جداً حابب نتكلم عنهم.

 

النقطة الأولى : نقطة التحول في التجربة – WoW Moment
.
اليوم الثالث من التجربة و بعد ما كان اترفض- وده الطبيعي – في اليومين الأول و الثاني، راح لأحد فروع كرسبي كريم دوناتس في تكساس، و طلب منهم طلب غريب كالعادة – عشان يتم رفضه – و هو انه عايز دوناتس على شكل لوجو الألعاب الأوليمبية، طبعاً هو مستني الرفض كالعادة و لكن اتفاجئ ان جاكي -أحد العاملات هناك في الفرع -اهتمت جداً بطلبه و جابت ورقة و رسمت اللوجو و سألته اذا كان الشكل ده هيكون كويس و سألته كمان على الألوان عايزها زي اللوجو الأصلي و لا لأ و محتاجها في وقت قد ايه، طبعاً هو اتفاجئ جداً من اهتمامها ده رغم طلبه الغريب، و استغرب كمان لما لقاها بعد ربع ساعة جايبة الطلب و بتتاكد انه عجبه و كمان رفضت تاخذ ثمن الطلب و قالتله ان ده تحية منها، كل ده بدون أي استهزاء بيه أو بطلبه و بدون تفكير و مش عارفة انه بيصوَر.
الموقف ده هو نقطة التحوًل في كل حاجة :
الفيديو ده عمل أكثر من 5 مليون مشاهدة و هو سبب شهرة “جيا يانج” بطل التجربة و سبب شهرة تجربته كلها و انتشارها في الميديا وقتها.
حتى الآن الموقف ده بيتم ذكره كمثال مهم في كتب ال Marketing ، عن ازاي تسعد العميل بأبسط الأشياء بس المهم انها تكون غير متوقعة و تلقائية و تمت تسميتها
Wow Moments
و كل براند لازم يسعى انه يسعد عملائه و يخليهم Delighted .
و ازاي الموظفين و العاملين هم عنصر أساسي في رضا العملاء و اسعادهم و يجب الاهتمام بيهم و تدريبهم و تحفيزهم و تسهيل مهمتهم خصوصا في جزء الخدمات المباشرة مع العملاء، وده هيعود في النهاية على البراند نفسه، شوف موقف واحد لموظفة في كرسبي كريم عملت شهرة و WOM كبيرة جداً للبراند.
و ده كان السبب الرئيسي ان احنا نتكلم عن الموضوع و لكن في نقطة ثانية مهمة جدا في التجربة دي لازم نتطرق ليها.

 

النقطة الثانية : 3 دروس المستفادة من التجربة
.
1-أول حاجة ذكرها جيا يانج انه في أول يوم تجربة تم رفض طلبه بالطبع و أول لما اترفض هو مشي بسرعة من الخوف، لما شاف الفيديو بعديها حس قد ايه هو كان مبالغ في الخوف و الذعر بدون داعي، و ده يعلمنا ان احنا ندي كل حاجة قد حجمها بدون مبالغة و نحاول نشوف المواضيع من منظور أخر، بالنسبة لي موضوع التصوير ده مهم جداً لما تكون عايز تقيًم نفسك في عرض بتقدمه أو محاضرة صوًر نفسك عشان تشوف عيوبك و مميزاتك.
 
2- ثاني حاجة ذكرها و دي مهمة جدا للناس اللي شغالة في الSales أو بتحتاج مفاوضات و نقاش كثير في شغلها، و هي أهمية السؤال و الاستقصاء : انك مش هتخسر حاجة لما تسأل و تستقصي الموضوع أكثر عشان تفهم سبب الرفض و انك ممكن تحول الرفض لفرصة.
و ذكر ليها مثال من المواقف بتاعته انه راح خبط على واحد في بيته و قاله ممكن أزرع الوردة دي في الجنينة عندك، و طبعا قاله لأ، بس ما سكتش المرة دي و قاله طيب ليه لأ ايه المشكلة؟ قاله مفيش مشكلة أنا بس عندي كلب بيشيل أي زرع في الجنينة شوف جارتي في البيت المقابل بتحب الورد جدا، و فعلا خبط عليها و طلب منها نفس الطلب و اتبسطت جدا و زرع الوردة.
هنا شوفنا تطبيق عملي لقاعدة عدم الافتراض الشهيرة في البيع
Don’t Assume
ما تفترضش من نفسك سبب الرفض أو سبب التصرف، اسأل و ممكن تحول الرفض لفرصة.
Turn Rejection to opportunity
ونستفيد من الموقف في جزء التسويق تذكرة بأهمية انك تدرس و تختار الفئة المستهدفة كويس و تدوَر على اللي مهتم و هيستفيد من اللي بتقدمه و هيتبسط بيه، مش تضيًع وقت في اقناع عميل مش مهتم.
Segmentation & Targeting

3-اخر درس مستفاد ليا أنا شخصياً: انك دائما تحاول و لا تستسلم و تعرف عيوبك و تعالجها، أي عيب سهل علاجة بالمعرفة و التدريب ثم التدريب ثم التدريب المستمر و ياريت نقدر كلنا في شغلنا نكون في تفاني و اخلاص جاكي موظفة كرسبي كريم.

 

 

 
شكرا جزيلاً لمتابعتكم المقال حتى نهايته مستني أراءكم و تحبوا نتكلم عن ايه في المقالات أو الفيديوهات القادمة؟
.
ممكن تشوف مقال Find the Duck of your brand  بيتكلم عن نفس الفكرة.
 
و فيديو من 3 أجزاء على قناة اليوتيوب بيتكلم عن كيفية ارضاء العميل.
 
.

 

#4x4_Marketing
DigitalX – Soon

 

 

 

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *